دكتور اسامة
إن كلمتي التي أرحب بها لكل السادة زوار الموقع تنبع من رسالة حقيقية بداخلي أشعر أنها إلزام أخلاقي أن أقدمها للجميع ورسالتي هي أنه على مدار سنوات عملي السابقة وكثير من التجارب التي عشتها في حياتي العملية وجدت أننا مجتمع وللأسف لدينا مشكلة حقيقية في التثقيف الجنسي قد تصل إلى حد الخطورة على أجيال كثيرة قادمة في هذا البلد وعلى أطفال وشباب ورجال هذا المجتمع والأكثر خوفاً علينا أننا نواجه هذه المشكلة دون وعي وثقافة حقيقة

أحدث المقالات

Title Image

الضعف الجنسي مع تقدم العمر – هل السن مجرد رقم ؟

الضعف الجنسي مع تقدم العمر

الضعف الجنسي مع تقدم العمر – هل السن مجرد رقم ؟

الضعف الجنسي مع تقدم العمر

سيزور الضعف الجنسي مع تقدم العمر لأي رجل، ويطرق ذلك الضيف الباب فى اوقات مختلفة من شخص لاخر، حسب اختلاف العوامل الوراثية، فضلاً عن العوامل الخارجية الأخرى.

وبحلول سن الاربعين فإن فرصة الاصابة بصورة من صور الضعف الجنسي تصل الى 40%.

وتزيد تلك النسبه بمعدل 10% كل عشر سنوات.

وتظهر المشكلة ( الضعف الجنسي مع تقدم العمر ) على شكل الاحتياج لوقت أطول للحصول على الانتصاب.

قد لا يكون انتصابه ثابتًا أو كبيرًا كما كان عليه الحال، قد تكون كمية القذف أصغر.
قد يحدث فقدان الانتصاب بعد النشوة الجنسية بسرعة أكبر، أو قد يستغرق وقتًا أطول قبل أن يصبح الانتصاب ممكنًا مرة أخرى.
وقد يجد بعض الرجال أنهم بحاجة إلى مزيد من المداعبة.

وقد يحدث هذا عند الرجال المصابين بأمراض القلب أو ارتفاع ضغط الدم أو السكري،
إما بسبب المرض أو الأدوية المستخدمة لعلاجه.
وبسبب انخفاض مستوى هرمون الذكورة بصورة طبيعية مع التقدم بالعمر بالاضافة للتاثير على الاوعية الدموية المغذية للقضيب عن طريق عوامل الزمن وترسب الدهون وضيق الشرايين.

هل للحالة النفسية دور مع تقدم العمر والصحة الجنسية؟

النشاط الجنسي غالبًا ما يكون توازنًا دقيقًا للقضايا العاطفية والجسدية.
فقد يخشى الرجال من أن الضعف الجنسي مع تقدم العمر سوف يصبح مشكلة كبيرة.

لكن اذا سيطر ذلك التفكير على ذهنك، فيمكنك أن تسبب ما يكفي من التوتر لإثارة العجز الجنسي.

يواجه الأزواج الأكبر سناً نفس الضغوط اليومية التي تؤثر على الأشخاص من أي عمر.
لكن قد يكون لديهم أيضًا مخاوف إضافية تتعلق بالعمر والمرض والتقاعد وغيرها من التغييرات فى نمط الحياة.

هذه المخاوف يمكن أن تسبب صعوبات جنسية، تحدث بصراحة مع طبيبك.
فالبتاكيد يمكن أن يساعدك لمواجهه مخاوفك.

التقدم بالعمر ونقص الرغبة الجنسية

من الشائع بين الرجال نقص الرغبة و الانجذاب الجنسي مع التقدم بالعمر.

وتصل نسبتها بين الرجال الى 16% بسن الأربعين، بنسبة تصل لضعف احتماليه حدوثها للنساء.

وفقط 23% من هؤلاء الرجال عبروا عن سعادتهم بالحياة برغم استبعاد الحياة الجنسية من حياتهم , مقارنا ب 46% من النساء الآتي لم تؤثر نقص العلاقة الجنسية بسعادتهم.

حسب ما نشر عن “ادوارد لومان ” أستاذ العلاقات الاجتماعية بجامعة شيكاغو . 

و يفسر هذا النقص بالرغبة الجنسية بسبب:

• انخفاض مستوى هرمون الذكورة “Testosterone ” مع التقدم بالعمر

• بسبب العوامل الحياتية كالأمراض المزمنة و العقاقير الطبية .

•نقص حدة الاثارة الجنسية مع التقدم بالعمر “decreased excitability” و بالتالي يحتاج الى مثير اقوى لحدوث الاثارة.

•وكنتيجة لنقص هرمون الذكورة و نقص حدة الاثارة , تزداد فترة الراحة “Refractory period”  وهي الفترة الممتدة ما بين القذف و القدرة على استقبال مثير اخر لإقامة علاقة جديدة.

 فمن ربع الى نصف ساعه هي فترة كافية لشاب بالعشرين لإعادة الاثارة, بينما تمتد الى يوم بسن الخمسين , و فقط علاقتين أسبوعيا بسن الستين.

نقص الرغبة مع التقدم بالعمر ليس سببا للقلق فهو فقط عامل فسيولوجي, واذا كان مؤثرا على حياة الزوجين فقد يستخدم بعض العقاقير الطبية; منها هرمون الذكورة و مضادات الاكتئاب والعمل على تحسين العوامل النفسية و البيئية و التغذية الصحية.

كيف تحافظ على صحتك الجنسية، مهما تقدم العمر ؟

•ممارسة الرياضة بصورة منتظمة، حيث تساهم فى تنظيم عمل الدورة الدموية.

•الحفاظ على نظام غذائى صحى وتجنب السمنة والوزن الزائد، فزيادة الدهون فى جسم الرجل يحول جزءا كبيرا من هرمون الذكورة لهرمون الأنوثة”الاستروجين”، وهذا يضعف بصورة كبيرة الرغبة والقدرة الجنسية.

•مراعاه التاريخ المرضى للعائلة، والفحص الدورى المبكر لاكتشاف اى امراض وراثية مبكرا مثل مرض السكر وامراض القلب والشرايين.

•النوم، الحفاظ على قسط كافى من النوم من اهم العوامل التى تساعد على الحفاظ على صحة الاوعية الدموية والنفسية وبالتالى لها دور كبير فى الحفاظ على الصحة الجنسية.

•تجنب التدخين

•عدم تناول المنشطات الجنسية دون استشارة الطبيب، خاصة إذا كان استعمالها بغرض زيادة القدرة عن الحد الطبيعى

• اهتم بصحتك النفسية، فالضغوط العصبية والتوتر والقلق أمور تؤثر بالسلب على قدرتك الجنسية.

•الحفاظ على الود الدائم مع الزوجة، حيث تمثل المشاكل اليومية بين الازواج اول اسباب الضعف الجنسي بسبب الجفاء اثناء العلاقة والعلاقة النفسية الغير مستقرة بين الشريكين.

No Comments
Post a Comment
Name
E-mail
Website