دكتور اسامة
إن كلمتي التي أرحب بها لكل السادة زوار الموقع تنبع من رسالة حقيقية بداخلي أشعر أنها إلزام أخلاقي أن أقدمها للجميع ورسالتي هي أنه على مدار سنوات عملي السابقة وكثير من التجارب التي عشتها في حياتي العملية وجدت أننا مجتمع وللأسف لدينا مشكلة حقيقية في التثقيف الجنسي قد تصل إلى حد الخطورة على أجيال كثيرة قادمة في هذا البلد وعلى أطفال وشباب ورجال هذا المجتمع والأكثر خوفاً علينا أننا نواجه هذه المشكلة دون وعي وثقافة حقيقة

أحدث المقالات

Title Image

الفياجرا القرص الأزرق الصغير الذي غير العالم – هذه هي قصته

الفياجرا القرص الأزرق

الفياجرا القرص الأزرق الصغير الذي غير العالم – هذه هي قصته

كيف غيرت الفياجرا العالم؟

تبدأ قصتنا سنة 1998 حين أعلنت شركة فايزر الأمريكية عن عقار جديد لعلاج ضعف الانتصاب و في خلال الأسبوع الأول فقط من طرح العقار تم وصف أكثر من أربعين ألف وصفة طبية لهذا العقار، نعم كما قرأت عزيزي القاريء، أربعون ألفاً في أسبوع واحد!

ومع ظهور سيناتور مجلس الشيوخ الأمريكي (بوب دول) كأول ممثل عن الفياجرا القرص الأزرق في أول إعلان تليفزيوني له حقق الدواء مزيداً من الانتشار والثقة لدي العديد من العملاء.

وبعدها بشهور قليلة تم ذكر الدواء الجديد بالاسم في فيلم (Sex and the city). 

ليفتح باب العالمية لهذا العقار الذي انتشر عالمياً كالنار في الهشيم.

وتم عمل عدة أفلام عالمية بعدها تتناول تأثير الدواء علي الأطباء و المرضي و حتي على العاملين في الشركة المصنعة نفسها و كيف غير هذا العقار حياة الجميع رأساً على عقب!

ما هو هذا القرص الأزرق ؟

المادة الفعالة في هذا العقار اسمها Sildenafil  سيلدينافيل ، وهي عبارة عن مركب كيميائي اسمه Phosphodiesterase5 inhibitor ((PDE5-inhibitor وهي مادة مثبطة للمركب الكيميائي المسئول عن ارتخاء العضو، و بالتالي عند إيقاف عمل هذه المركب ينتصب العضو حتي ينتهي تأثير العقار.

بهذه الفكرة البسيطة تم تصنيع الفياجرا القرص الأزرق.

الذي حول حياة الكثيرين و منح العديد من الأزواج فرصة أخري لحياة زوجية سعيدة.

أين تنتهي قدرات الفياجرا ؟

مع الانتشار الواسع لاستخدام العقار والتسهيلات الشديدة التي انتهجتها العديد من الدول لابتياع الدواء.
نشأ حالة من الاسراف الشديد في استخدام هذا العقار في حالات لا تحتاجه من الأساس أو عندها مشاكل أخري جنسية تحتاج علاج من نوع آخر.

فعلي سبيل المثال العقار لا يزيد من الرغبة الجنسية، فهو يساعد علي الانتصاب عند وجود الرغبة فقط.

فإذا كان المريض يعاني من قلة الرغبة فاستعمال هذا الدواء ليس هو الطريق الصحيح علي الاطلاق!

كذلك العقار لا يعالج سرعة القذف، فسرعة القذف تعمل بميكانيكية وآلية مختلفة تماماً و لها أنظمة علاجية أخري.

صحيح أنه قد يساعد في خطوات العلاج بدور جانبي و لكنه ليس الأساس علي الاطلاق.

و من ذلك نستنتج أن العقار ليس حلاً سحرياً لكل المشاكل الجنسية.

بل فقط يستخدم في علاج ضعف الانتصاب بعد استشارة الطبيب.

لماذا يجب أن استشير الطبيب قبل استخدام القرص الأزرق ؟

ببساطة لأنه كما يقول المثل المصري القديم “مفيش حلاوة من غير نار”.

كذلك هذا العقار قد يكون له أعراض جانبية مضرة علي الكثيرين من مستخدميه!

فعلي سبيل المثال هناك العرض الجانبي الأشهر و هو الصداع الشديد الذي يصاحب استعمال الدواء.

وهناك أيضاً عدة حالات أشارت إليها الدراسات بإصابة العديدين من مستخدمي العقار بشراهة بالصمم.

وغيرها الكثير من الأعراض الجانبية التي قد تؤدي بصاحبها إلي أضرار لا يحمد عقباها.

هل الفياجرا مجرد دواء ؟

تجاوزت الفياجرا عالمياً كونها مجرد دواء لعلاج ضعف الانتصاب ولكنها لعبت دوراً هاماً ومحورياً في حل العديد من الأزمات مثل استعمالها من قبل المخابرات المركزية الأمريكية في الحرب على طالبان في التبادل مقابل المعلومات و التي يبدو أنها كانت صفقة رابحة تماماً للجانب الأمريكي.

كذلك قللت الفياجرا معدل نفوق الحيوانات المعرضة للانقراض بشكل كبير.
وتناولها العديد من الرياضيين في عدة محافل دولية للزيادة من معدلات الكفاءة الرياضية.
واستعمالها أيضاً من قبل العديد من السياسيين و رموز المجتمع للتغلب علي ضيق التنفس في المرتفعات العالية.

أخيراً، علينا أن نقر بأن هذا العقار غير حياة الكثيرين للأفضل و طور صناعة الدواء لمراحل جديدة متطورة لم تصل لها من قبل.
ولكن علينا أيضاً أن نحذر أن آخر ما قد تفكر به العديد من الشركات التي تصنع هذه الأدوية هو صحة المريض  والأولوية الأولى غالباً ما تكون زيادة الاستهلاك و الحصة الشرائية من المنتج رغم ما قد يسبب من أضرار للعديد من المستخدمين دون إرشاد طبي.

فالوصفة الطبية والاستعمال الحذر عند اللزوم هو ما يقف حائلاً بين هذا التغول التجاري من جهة وصحة المريض من جهة.

No Comments
Post a Comment
Name
E-mail
Website