دكتور اسامة
إن كلمتي التي أرحب بها لكل السادة زوار الموقع تنبع من رسالة حقيقية بداخلي أشعر أنها إلزام أخلاقي أن أقدمها للجميع ورسالتي هي أنه على مدار سنوات عملي السابقة وكثير من التجارب التي عشتها في حياتي العملية وجدت أننا مجتمع وللأسف لدينا مشكلة حقيقية في التثقيف الجنسي قد تصل إلى حد الخطورة على أجيال كثيرة قادمة في هذا البلد وعلى أطفال وشباب ورجال هذا المجتمع والأكثر خوفاً علينا أننا نواجه هذه المشكلة دون وعي وثقافة حقيقة

أحدث المقالات

Title Image

اضطراب المرأة الجنسي – مشكلة شائعة فما الحل؟

اضطراب المرأة الجنسي - مشكلة شائعة فما الحل

اضطراب المرأة الجنسي – مشكلة شائعة فما الحل؟

اضطراب المرأة الجنسي مشكلة منتشرة بشكل كبير.
وهي واحدة من أكثر المشاكل التي تواجه النساء في وقتنا الحالي، حيثُ أثبتت الدراسات أن امرأة واحدة من كل ثلاث تُعاني من الاضطرابات الجنسية، و يتوجه عدد قليل جداً من النساء لتلقي العلاج.
والدافع عند الغالبية ممن يتوجهن للعلاج هو الألم المُرافق لممارسة الجنس، يتّخذ الاضطراب الجنسي اشكالا مختلفة، وله العديد من الأسباب .

سوف نتحدث في هذا المقال بشكل مُفصل عن هذا الموضوع وعن أسبابه وأعراضه وأبعاده النفسية والجسدية.

ما هي أعراض الإصابة بـ اضطراب المرأة الجنسي ؟

– اضطراب متعلق بالشهوة والرغبة الجنسية : حيث يحدث انخفاض في الشهوة الجنسية أو انعدام الشهوة تماما ” عدم الوصول لهزة الجماع “

– اضطرابات الألم الجسدى : التشنُّج العصبي المَهْبِلي أو الألم المتواصل في العضو التناسلي، والذي ليس بالضرورة أن يكون مرتبطًا بالعملية الجنسية.

– اضطرابات مرتبطة بالتنبه الجنسي : توقف القدرة علي التنبه جنسياُ مما يؤدي إلي انخفاض مستوي ترطيب المهبل و حدوث أحاسيس جسدية مؤلمة.

أسباب الاضطرابات الجنسية عند المرأة

تختلف مُسببات الاضطرابات الجنسية من امرأة إلي الأخري

حيث أوضحت الأبحاث و الدراسات الطبية إلي أن أكثر الأسباب المؤدية للاضطراب الجنسي هي:

-مشاكل في الجهاز العصبي المركزي والطرفي

– حالات اضطراب ما بعد الصدمة النفسية والجسدية، خصوصًا بعد التعرض للاغتصاب أو الاستغلال الجنسي

– شرب الكحول وتعاطي المخدرات والتدخين

– مشاكل في الأعضاء التناسلية أو في المسالك البولية

– اضطرابات في الأداء الهرموني في المحيط الزمني القريب من الولادة

– الإصابة بمرض السُّكَّري

– اضطراب في أداء الغدة الدرقية

– تناول الأدوية لبعض الأمراض مثل :  ضغط الدم ، حبوب منع الحمل , الحبوب المضادة للصَّرَع، الحبوب المهدئة، مضادات الاكتئاب، العلاج الكيميائي للسرطان والأدوية المضادة للقرحة المِعدية

– أضرار في العمود الفقري أوتشوهات جسدية تؤدي إلي صعوبة في الأداء الجنسي أو  الجسدي أو النفسي.

– استئصال الرحم و المبايض

– سرطان الثدي

والأمراض المزمنة ” نفسية – جسدية ”  بشكل عام

علاج الاضطرابات الجنسية عند المرأة

يختلف العلاج في حالات الاضطراب الجنسي حيثُ تُقسم إلي:

– تغيير نمط الحياة

– العلاج غير الدوائي

– العلاج الدوائي

 1 – تغيير نمط الحياة :

– ممارسة الأنشطة الرياضية : ممارسة الأنشطة الرياضية تعمل علي زيادة قوة التحمل  وتعمل علي تحسن المزاج . ويساعد هذا على الشعور بالمزيد من المشاعر العاطفية على الدوام.

– الراحة والاستجمام : يُنصح بتعلم بعض الطرق للحد من الضغط النفسي، و السماح للنفس بالاسترخاء وسط متاعب الحياة اليومية

– تجنب شرب الكحوليات : حيث أثبتت الدراسات أن الكحوليات تؤدي إلي خفض الشهوة الجنسية و زيادة الاضطرابات الجنسية

-الإقلاع عن التدخين : أثبتت الدراسات أن التبغ يعوق حجم الدم الذي يصل إلى الأعضاء الجنسية ، ما يعني أن التوقف عن التدخين قد يؤدي إلي مُضاعفة الشعور بالإثارة الجنسية .

2- العلاج الغير دوائي :

– الحصول على استشارة نفسية : التحدث مع مُعالجة نفسية متخصصة في مشاكل العلاقات والمشاكل الجنسية، فغالبًا ما تزيد الاستشارة النفسية من المعلومات عن كيفية تحقيق الاستجابة الجنسية المُثلى

– استخدام المرطبات المهبلية : المرطبات المهبلية مفيدة أثناء الجماع إذا كان هناك جفاف في المهبل أو شعور بالألم أثناء ممارسة الجنس.

3- العلاج الدوائي :

في أغلب الأوقات نلجأ إلي العلاج الدوائي لمُعالجة التغيّرات الهرمونية أو الحالة الطبية الأخرى المسببة للخلل.

و قد يوصي الطبيب بما يلي :

– تعديل أو تغيير الأدوية التي لها آثار جانبية جنسية.

– علاج مشاكل الغدة الدرقية أو غيرها من الحالات الهرمونية.

– العلاج الأمثل للقلق أو الاكتئاب.

No Comments
Post a Comment
Name
E-mail
Website