دكتور اسامة
إن كلمتي التي أرحب بها لكل السادة زوار الموقع تنبع من رسالة حقيقية بداخلي أشعر أنها إلزام أخلاقي أن أقدمها للجميع ورسالتي هي أنه على مدار سنوات عملي السابقة وكثير من التجارب التي عشتها في حياتي العملية وجدت أننا مجتمع وللأسف لدينا مشكلة حقيقية في التثقيف الجنسي قد تصل إلى حد الخطورة على أجيال كثيرة قادمة في هذا البلد وعلى أطفال وشباب ورجال هذا المجتمع والأكثر خوفاً علينا أننا نواجه هذه المشكلة دون وعي وثقافة حقيقة

أحدث المقالات

Title Image

علاج تأخر الإنجاب في الرجال – كيف يتم؟

علاج تأخر الإنجاب

علاج تأخر الإنجاب في الرجال – كيف يتم؟

علاج تأخر الإنجاب في الرجال يختلف من حالة لأخرى.
فيمكن أن يتدرج من مجرد بعض العلاج الدوائي كالحبوب أو الحقن، إلى أن يصل للجراحة أو وسائل الحمل المساعدة.

وفيما يلي نستعرض بعضًا من طرق العلاج المستخدمة في حالات تأخر الإنجاب.

العلاج الدوائي لعلاج تأخر الإنجاب

في حالات نقص هرمون الذكورة “التستوستيرون” قد يصف لك طبيب بعض حقن الهرمونات “gonadotrophin injections”، مما يحفز الجسم لإنتاج هرمون الذكورة وزيادة عدد الحيوانات المنوية.

كذلك ففي حالات القذف الارتجاعي أو ارتجاع القذف.
قد تحسن الأدوية المحفزة للجهاز العصبي السمبثاوي من الحالة بشكل كبير.

أما حالات ضعف الانتصاب التي تؤثر بشكل كبير على العلاقة الجنسية لدرجة العقم فقد تساعد بعض الأدوية كالسلدنافيل ومثيلاتها على تحسين الحالة بصورة كبيرة.

التدخل الجراحي في علاج تأخر الإنجاب

إذا كنت تعاني من انعدام الحيوانات المنوية بسبب وجود انسداد في الأوعية والأنابيب الناقلة لها obstructive azoospermia فقد تكون الجراحة حلًا مناسبًا لإزالة الانسداد واستعادة الأنابيب الناقلة لوضعها السليم.

كذلك إن كنت تعاني من دوالي الخصية فقد يكون علاج دوالي الخصية خيارًا هامًا لاستعادة خصوبتك.
خاصة عند عدم وجود أسباب أخرى قد تؤثر على خصوبتك.
ويمكن أن يتم علاج جوالي الخصية إما عن طريق الجراحة التقليدية، أو عن طريق الأشعة التداخلية دون الحاجة لتخدير كلي.

الدعامة

تبقى دعامة العضو الذكري حلًا هامًا لحالات تأخر الإنجاب الناتج عن ضعف الانتصاب.
إذ توفر علاجًا دائمًا ونهائيًا في كثر من الحالات.

تقنيات الحمل المساعدة

عندما تفشل طرق العلاج السابقة أو تكون غير ملائمة لحالة المريض يكون الخيار النهائي لنا في تلك الحالة هو اللجوء لإحدى تقنيات الحمل المساعدة كالحقن المجهري أو أطفال الأنابيب وغيرها.
كذلك فتعتبر تلك التقنيات هي الخيار الوحيد في حالات تأخر الحمل غير معلومة السبب.

No Comments
Post a Comment
Name
E-mail
Website